Quantcast
هذا الاستقصاء الجديد عن السعادة يسأل مجتمع الميم من جميع أنحاء العالم : `ما مدى سعادتكم´ Culture

هذا الاستقصاء الجديد عن السعادة يسأل مجتمع الميم من جميع أنحاء العالم : `ما مدى سعادتكم´

Written by Sean Howell on July 25, 2019
Be first to like this.

إن السعادة ونوعية الحياة أمران ضروريان لرفاه الناس. ومع ذلك، في كثير من البلدان تتعرض تلك الخاصيتان لدى المثليين والمثليات وثنائيي وثنائيات الميل الجنسي والمتحوّلين والمتحوّلات جنسياً (مجتمع الميم  (LGBT للخطر الشديد بسبب الوصمة والتمييز والعنف وحتى التجريم الذي يواجهونه. فالضغط النفسي الزائد يؤثرعلى صحتنا ورفاهنا ورخائنا. ويسعى استطلاع دراسة السعادة لدى مجتمع الميم الذي بدأ للتو إلى قياس ذلك. (شارك في الاستقصاء هنا Link ) .

إن دراسة سعادة مجتمع الميم من خلال هذا الاستقصاء العالمي عن السعادة والجنس ونوعية الحياة هي دراسة بحثية عالمية كبرى تهدف إلى إعطاء صوت لمجتمعنا. يستغرق اكمال الاستقصاء حوالي 12 دقيقة ، وهي فرصة رائعة لسماع مجتمع الميم. تستطيع    بمشاركتك أن تساعد في إحداث فرق لمجتمعنا حول العالم. يواجه الأشخاص المثليين والمثليات وثنائيي وثنائيات الميل الجنسي والمتحوّلين والمتحوّلات جنسياً انعدام المساواة في الصحة ومستويات المعيشة ، وكثيراً ما نواجه تمييزًا إضافيًا في التعليم والعمل وفي الوصول إلى مجموعة متنوعة من الخدمات المؤسسية والحكومية والاجتماعية – بسبب رهاب المثلية. إن مستويات سوء المعاملة وأعباءها تؤثر كليةً على رفاهنا.

تقيس دراسة سعادة أفراد مجتمع الميم هذا الاختلاف عبر العديد من المتغيرات. ففي إفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية تندر الأدلة على مدى تأثير الوصمة والتمييز وانعدام المساواة الاجتماعية والاقتصادية على نوعية حياة أفراد مجمتع الميم ، وهذا هو أحد الأسباب المهمة الكبيرة لهذه الدراسة. فهذا البحث هو الأول من نوعه، وقد تم تطويره في إطار شراكة بقيادة مؤسسة LGBT ، وبرنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بالإيدز (UNAIDS) ، وجامعتي إيكس مارسيليا ومينيسوتا، بالإضافة إلى شركاء مجتمع الميم ومنهم مدرسة جونز هوبكنز للصحة العامة ومنظمة الصحة العالمية. ويقول إيريك لامونتاين، كبير الاقتصاديين في برنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بالإيدز: “نريد الحصول على فهم أعمق لما يشكل الحياة الحقيقية لمجتمع الميم في مختلف أنحاء العالم”.

وتقود مؤسسة LGBT  الطريق نحو الترويج لاستقصاء السعادة في18 لغة على الأقل. وستغطي الدراسة الاستقصائية التجارب الحية للأشخاص في مجموعة واسعة من البلدان والثقافات المختلفة، بما فيها العربية والبنغالية والصينية والإنجليزية والفارسية والفرنسية والغوجاراتية والهندية واليابانية والكورية والماراثية والبرتغالية والروسية والإسبانية ، والتايلاندية والتركية والأوكرانية والأردية.

“إن دراسة سعادة أفراد مجتمع الميم، وغيابها في غالب الأحيان، أمرًا ضروريًا للقضاء على الفوارق، بما في ذلك في الصحة والعلاقة بين الظروف الأساسية والخيارات الفردية. إن التقدم في رفاه مجتمع الميم في جميع أنحاء العالم ليس متساو ولا دائم. من أجل تحسين الصحة ، نحتاج إلى التركيز على معالجة الظروف التي يواجهها أفراد مجتمع الميم بشكل عام”، يقول شون هاول، الرئيس التنفيذي لمؤسسة LGBT.

إن دراسة سعادة أفراد مجتمع الميم مفتوحة رسمياً للمشاركة. يستغرق الاستقصاء حوالي 12 دقيقة حتى يكتمل ، لذلك اجعل صوتك مسموعاً. مشاركتك حقا سوف تساعد في إحداث فرق. سوف تجد دراسة سعادة مجتمع الميم هنا Link .

Read more stories by just signing up

or Download the App to read the latest stories

Already a member? Log in
English
  • Français
  • Español
  • Português
  • ไทย
  • 繁體中文